شبكة ثقافية ادبية متنوعة وشاملة

المواضيع الأخيرة

»  ديوان حادى يابادى يا كرنب زبادى
10/14/2017, 6:21 am من طرف محمود العياط

» من عجائب الأرقام
5/24/2017, 9:36 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» ابن الرومي
5/24/2017, 9:20 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

»  قصيدة حبك وقلبى
8/13/2016, 11:05 pm من طرف محمود العياط

» أنا بهذه اللحظة
6/14/2016, 2:23 am من طرف لطفي

» الأعشى الأكبر
6/11/2016, 4:17 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» بوابة الجحيم
6/7/2016, 7:22 am من طرف السراب

» 05 نيسان عيد ميلاد اميرة دمشق
5/27/2016, 9:22 am من طرف السراب

» مساء الخير
5/2/2015, 8:40 am من طرف السراب

» مي زيادة
4/22/2015, 11:17 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» لبيد بن ربيعة
12/28/2014, 4:44 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» زهير بن أبي سلمى
12/20/2014, 4:32 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» جبران خليل جبران
12/5/2014, 2:16 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» مجموعة مؤلفات محمد حسنين هيكل
11/24/2014, 10:58 pm من طرف eng rado

» إيايا أبو ماضي
11/5/2014, 2:09 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» حمل برنامح تعلم اللغة الانجليزيه على جهازك المحمول
9/11/2014, 10:04 pm من طرف poopy87

» أوبريت ملحمة تحتمس الرابع ولوحة الاحلام
7/28/2014, 9:41 am من طرف محمود العياط

»  سيف الفراق
7/22/2014, 2:59 am من طرف محمود العياط

»  ديوان اعشقك جدا
7/22/2014, 2:56 am من طرف محمود العياط

» ديوان الحديث مع النفس البشرية
7/22/2014, 2:54 am من طرف محمود العياط

» عمرو بن كلثوم
6/14/2014, 6:02 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» طرفة بن العبد
5/28/2014, 5:26 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

»  ديوان رصاصة فى قلب الجياد العجوزة
5/20/2014, 10:40 pm من طرف محمود العياط

» شهداء 6 أيار 1916
5/6/2014, 5:45 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» الياس قنصل
4/23/2014, 4:20 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» زكي قنصل
4/23/2014, 4:18 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» فضائية الجزيرة إحدى أسلحة قطر
4/3/2014, 6:05 pm من طرف طالب علي

» إضافة رائعة للفايرفوكس ( ميزة AutoPager ) تجعل كل المواضيع في صفحة واحدة
4/2/2014, 4:47 pm من طرف العـدوي

» محمود درويش مؤلفات ودواوين
3/20/2014, 9:56 pm من طرف wadfay

» حاتم الطائي
3/20/2014, 6:35 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» حكمة اليوم
3/2/2014, 6:03 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» امرؤ القيس
3/2/2014, 5:55 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» محتويات مكتبة الروايات
2/9/2014, 4:26 pm من طرف أريج الورد

» تقديم ديوان رصاصة فى قلب الجياد العجوزة محمود العياط
2/1/2014, 8:33 pm من طرف محمود العياط

» الحارث بن حلزة
1/21/2014, 7:36 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» مجموعة من الاغاني النادرة لكاظم الساهر تجدونها عند السراب فقط لا غير
1/19/2014, 10:02 am من طرف mas12ter

» رخصة زواج للمؤجل اداريا
1/8/2014, 9:17 am من طرف anas198510

» الف ليلة وليلة
1/8/2014, 2:01 am من طرف سعيد خليف

» عنترة العبسي
1/5/2014, 6:30 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» معجم المصطلحات النفسية انكليزي فرنسي عربي
11/24/2013, 1:33 pm من طرف محمد حمد

» أنا بهذه اللحظة
11/16/2013, 4:20 am من طرف روان علي شريف

»  ديوان حارسات سجن حوامل من سجين واحد
11/11/2013, 4:27 am من طرف محمود العياط

» النابغة الذبياني
11/10/2013, 5:47 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» عيد مبارك
10/15/2013, 4:02 am من طرف شهين طه

» شعراء الصعاليك
10/7/2013, 3:15 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» برنامج اطلس العالم 2005 ....
9/21/2013, 4:40 pm من طرف magda salah

» ليلى العفيفة
9/14/2013, 3:57 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» حكمة اليوم
9/4/2013, 4:02 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» الأخطل الصغير
9/4/2013, 3:54 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» الأخطل
8/12/2013, 9:26 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

شاطر

دخول

لقد نسيت كلمة السر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    شاطر

    سيف العرب
    سرابي ملكي
    سرابي ملكي

    ذكر
    عدد المشاركات : 7832
    تاريخ الميلاد : 03/07/1981
    العمر : 36
    عدد مرات الشكر : 160

    tr11r مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف سيف العرب في 5/9/2009, 5:12 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لطالما اطربتني كلمات الشاعر فاروق جويدة لما لها من ايقاع رنان في الاذن واسلوب شيق وجميل ومتنوع
    احببت ان اشارككم بما جمعته من قصائده وهي اكثر من مئة وخمسين قصيدة وضعتها في كتاب الكتروني حجمه 350 كيلو بايت

    لتحميل الكتاب من هنا
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]






    وهذه هي عناوين القصائد الموجودة في الكتاب

    اترى يفيدك الحلم
    أحزان ليلة ممطرة
    أحزان مصر
    أحلام حائرة
    أريد الحياة!
    أسافر منك.. وقلبي معك
    الأرض والإنسان
    الجراح
    الحب في الزمن الحزين
    الحرف يقتلني
    الرحيل
    الزمن الحزين..
    السفر في الليالي المظلمة
    الشاطئ الخالي
    الصبح حلم.. لا يجئ
    العدو خلف السراب
    العمر يوم
    المدينة تحترق
    المزاد بلا ثمن
    المغني الحزين
    المقاتلون بدماء مصر
    إلى مسافرة
    إلى نهر فقد تمرده لماذا استكنت..
    أنا والليل.. والشعر
    أنا.. وعيناك
    أنت الحياة..
    إنسان.. بلا إنسان
    أين أيامك؟
    بائع الأحلام
    بالرغم منّا .. قد نضيع
    بقايا امرأة
    بقايا أمنية
    بقايا.
    بقايا.. بقايا
    بين العمر.. والأماني
    تحت أقدام الزمان
    تمهل قليلا.. فإنك يوم
    جاء السحاب بلا مطر
    حبيبتي .. تغيرنا
    حبيبتي.. تغيرنا
    حتى الحجارة .. أعلنت عصيانها ..
    خطيئة
    دائما.. أنت بقلبي
    دعيني.. أحبك
    ربما أنساك
    رسالة إلى شارون
    زمان الخوف
    زمن الذئاب
    سلوان.. لا تحزني
    سيبقى نشيدي
    سيجيء.. زمان الأحياء
    شهداؤنا
    شيء سيبقى بيننا
    ضحايا الزمان
    طاوعني قلبي.. على النسيان
    طيف نـسميه الحنين
    عتاب من القبر..
    عتاب..
    عذرا حبيبي
    عشقناك يا مصر
    على الأرض السلام
    عندما تفرقنا الأيام
    عندما ننتظر القطار
    عندما يرحل الرفاق
    عندما يغفـو القدر .. !
    عودة الأنبياء
    عيناك أرض لا تخون..
    غدا.. نحب
    في رحاب الحب
    في رحاب الحسين
    في زمن الليل
    في عينيك عنواني..
    في هذا الزمن المجنون
    فى وداع بوش
    قبل أن نمضي..
    قد نلتقي
    قلب شاعر
    كأن العمر ماكان
    كان حلما..
    كان لنا.. حنين
    كان لي قلب
    كانت لنا أحلام
    كنت من ألحاني
    لا أنت أنت.. ولا الزمان هو الزمان
    لأن الشوق معصيتي
    لأنك عشت في دمنا..
    لأنك.. مني
    لأني أحبــك
    لست مثل الناس
    لقاء الغرباء
    لو أستطيع حبيبتي..
    لو أننا..
    لو عادت الأيام
    ليتني
    ما بعد رحيل الشمس
    ما زلت أذكرها
    ما قد كان.. كان
    مات الحنين
    ماذا أصابك يا وطن
    ماذا تبقى من أرض الأنبياء؟
    مدينتي.. بلا عنوان
    مرثية الطائر الحزين
    مرثية حلم
    مسافر.. والشاطئ بعيد
    مع العراف
    من قال أن النفط أغلى من دمي
    من ليالي.. الغربة
    موتى.. بلا قبور
    موعد بلا لقاء
    نحن و الحب..
    نحن والحرمان
    نحن والزمان
    هذي بلاد .. لم تعد كبلادي
    و تحترق الشموع
    و عادت سفينة الأحلام
    و يبقى الحب
    و يضيع العمر
    وأبحث عنك كثيرا.. كثيرا..
    وأشتاق فيك
    وأنت الحقيقة لو يعلمون
    وتاب القلب
    وتحترق الشموع..!
    وتسقط بيننا الأيام
    وتنتحر المنى
    وتهدأ الأحزان
    وجئت إليك
    وحدي على الطريق
    وسط الزحام
    وضاعت ملامح وجهي القديم
    وطني لا يسمع أحزاني
    وعادت حبيبتي
    وعشقت غيري؟
    وعمري .. أنت مرساه
    وكان حلماً
    وكذبت أحزاني
    وكلانا في الصمت سجين
    ولا شيء بعدك
    وما زال عطرك
    ومات الحب في مدينتي
    ونشقى بالأمل
    ويبقى السؤال
    ويخدعنا الزمن!
    ويضيع العمر
    ويمضي العمر..
    ويموت فينا الإنسان
    يا زمان الحزن في بيروت
    يأس الطريق


    اتمنى لكم المتعه والفائدة


    عدل سابقا من قبل سيف العرب في 2/20/2011, 8:19 am عدل 2 مرات

    سيف العرب
    سرابي ملكي
    سرابي ملكي

    ذكر
    عدد المشاركات : 7832
    تاريخ الميلاد : 03/07/1981
    العمر : 36
    عدد مرات الشكر : 160

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف سيف العرب في 5/9/2009, 5:16 am

    فى وداع بوش




    ارحل وعارك في يديك

    ***

    كل الذي أخفيته يبدو عليك

    فاخلع ثيابك وارتحل

    اعتدت أن تمضي أمام الناس

    دوما عاريا

    فارحل وعارك في يديك

    لا تنتظر طفلا يتيما بابتسامته البريئة

    أن يقبل وجنتيك

    لا تنتظر عصفورة بيضاء

    تغفو في ثيابك

    ربما سكنت إليك

    لا تنتظر أما تطاردها دموع الراحلين

    لعلها تبكي عليك

    لا تنتظر صفحا جميلا

    فالدماء السود مازالت تلوث راحتيك

    وعلي يديك دماء شعب آمن

    مهما توارت لن يفارق مقلتيك

    كل الصغار الضائعين

    علي بحار الدم في بغداد صاروا‏..‏

    وشم عار في جبينك

    كلما أخفيته يبدو عليك

    كل الشواهد فوق غزة والجليل

    الآن تحمل سخطها الدامي

    وتلعن والديك

    ماذا تبقي من حشود الموت

    في بغداد‏..‏ قل لي

    لم يعد شيء لديك

    هذي نهايتك الحزينة

    بين أطلال الخرائب

    والدمار يلف غزة

    والليالي السود‏..‏ شاهدة عليك

    فارحل وعارك في يديك

    الآن ترحل غير مأسوف عليك‏..‏

    ‏***‏

    ارحل وعارك في يديك

    انظر إلي صمت المساجد والمنابر تشتكي

    ويصيح في أرجائها شبح الدمار

    انظر إلي بغداد تنعي أهلها

    ويطوف فيها الموت من دار لدار

    الآن ترحل عن ثري بغداد

    خلف جنودك القتلي

    وعارك أي عار

    مهما اعتذرت أمام شعبك

    لن يفيدك الاعتذار

    ولمن يكون الاعتذار ؟

    للأرض‏..‏ للطرقات‏..‏ للأحياء‏..‏ للموتي‏..‏

    وللمدن العتيقة‏..‏ للصغار ؟‏!‏

    لمواكب التاريخ‏..‏ للأرض الحزينة

    للشواطيء‏..‏ للقفار ؟‏!‏

    لعيون طفل مات في عينيه ضوء الصبح

    واختنق النهار ؟‏!‏

    لدموع أم

    لم تزل تبكي وحيدا

    صار طيفا ساكنا فوق الجدار ؟‏!‏

    لمواكب غابت

    وأضناها مع الأيام طول الانتظار ؟‏!‏

    لمن يكون الاعتذار ؟

    لأماكن تبكي علي أطلالها

    ومدائن صارت بقايا من غبار ؟‏!‏

    لله حين تنام

    في قبر وحيدا‏..‏ والجحيم تلال نار ؟‏!!‏

    ‏***‏

    ارحل وعارك في يديك

    لاشيء يبكي في رحيلك‏..‏

    رغم أن الناس تبكي عادة عند الرحيل

    لاشيء يبدو في وداعك

    لا غناء‏..‏ ولادموع‏..‏ ولاصهيل

    مالي أري الأشجار صامتة

    وأضواء الشوارع أغلقت أحداقها

    واستسلمت لليل‏..‏ والصمت الطويل

    مالي أري الأنفاس خافتة

    ووجه الصبح مكتئبا

    وأحلاما بلون الموت

    تركض خلف وهم مستحيل

    اسمع جنودك

    في ثري بغداد ينتحبون في هلع

    فهذا قاتل‏..‏ ينعي القتيل‏..‏

    جثث الجنود علي المفارق

    بين مأجور يعربد

    أو مصاب يدفن العلم الذليل

    ماذا تركت الآن في بغداد من ذكري

    علي وجه الجداول‏..‏

    غير دمع كلما اختنقت يسيل

    صمت الشواطئ‏..‏ وحشة المدن الحزينة‏..‏

    بؤس أطفال صغار

    أمهات في الثري الدامي

    صراخ‏..‏ أو عويل‏..‏

    طفل يفتش في ظلام الليل

    عن بيت تواري

    يسأل الأطلال في فزع

    ولا يجد الدليل

    سرب النخيل علي ضفاف النهر يصرخ

    هل تري شاهدت يوما‏..‏

    غضبة الشطآن من قهر النخيل ؟‏!‏

    الآن ترحل عن ثري بغداد

    تحمل عارك المسكون

    بالنصر المزيف

    حلمك الواهي الهزيل‏..‏

    ‏***‏

    ارحل وعارك في يديك

    هذي سفينتك الكئيبة

    في سواد الليل ترحل

    لا أمان‏..‏ ولا شراع

    تمضي وحيدا في خريف العمر‏..‏

    لا عرش لديك‏..‏ ولا متاع

    لا أهل‏..‏ لا أحباب‏..‏ لا أصحاب

    لا سندا‏..‏ ولا أتباع

    كل العصابة فارقتك إلي الجحيم

    وأنت تنتظر النهاية‏..‏

    بعد أن سقط القناع

    الكون في عينيك كان مواكبا للشر‏..‏

    والدنيا قطيع من رعاع

    الأفق يهرب والسفينة تختفي

    بين العواصف‏..‏ والقلاع

    هذا ضمير الكون يصرخ

    والشموع السود تلهث

    خلف قافلة الوداع

    والدهر يروي قصة السلطان

    يكذب‏..‏ ثم يكذب‏..‏ ثم يكذب

    ثم يحترف التنطع‏..‏ والبلادة والخداع

    هذا مصير الحاكم الكذاب

    موت‏..‏ أو سقوط‏..‏ أو ضياع

    ‏***‏

    ما عاد يجدي‏..‏

    أن تعيد عقارب الساعات‏..‏ يوما للوراء

    أو تطلب الصفح الجميل‏..‏

    وأنت تخفي من حياتك صفحة سوداء

    هذا كتابك في يديك فكيف تحلم أن تري‏..‏

    عند النهاية صفحة بيضاء

    الأمس مات‏..‏

    ولن تعيدك للهداية توبة عرجاء

    وإذا اغتسلت من الذنوب

    فكيف تنجو من دماء الأبرياء

    وإذا برئت من الدماء‏..‏ فلن تبرئك السماء

    لو سال دمعك ألف عام لن يطهرك البكاء

    كل الذي في الأرض

    يلعن وجهك المرسوم

    من فزع الصغار وصرخة الشهداء

    أخطأت حين ظننت يوما

    أن في التاريخ أمجادا لبعض الأغبياء‏..‏

    ‏***‏

    ارحل وعارك في يديك

    وجه كئيب

    وجهك المنقوش فوق شواهد الموتي

    وسكان القبور

    أشلاء غزة والدمار سفينة سوداء

    تقتحم المفارق والجسور

    انظر إلي الأطفال يرتعدون

    في صخب الليالي السود‏..‏

    والحقد الدفين علي الوجوه

    زئير بركان يثور

    وجه قبيح وجهك المرصود

    من عبث الضلال‏..‏ وأوصياء الزور

    لم يبق في بغداد شيء‏..‏

    فالرصاص يطل من جثث الشوارع

    والردي شبح يدور

    حزن المساجد والمنابر تشتكي

    صلواتها الخرساء‏..‏

    من زمن الضلالة والفجور

    ‏***‏

    ارحل وعارك في يديك

    ما عاد يجدي أن يفيق ضميرك المهزوم

    أن تبدي أمام الناس شيئا من ندم

    فيداك غارقتان في أنهار دم

    شبح الشظايا والمدي قتلي

    ووجه الكون أطلال‏..‏ وطفل جائع

    من ألف عام لم ينم

    جثث النخيل علي الضفاف

    وقد تبدل حالها

    واستسلمت للموت حزنا‏..‏ والعدم

    شطآن غزه كيف شردها الخراب

    ومات في أحشائها أحلي نغم

    وطن عريق كان أرضا للبطولة‏..‏

    صار مأوي للرمم‏!‏

    الآن يروي الهاربون من الجحيم

    حكاية الذئب الذي أكل الغنم

    ‏:‏ كان القطيع ينام سكرانا

    من النفط المعتق

    والعطايا‏..‏ والهدايا‏..‏ والنعم

    منذ الأزل

    كانوا يسمون العرب

    عبدوا العجول‏..‏ وتوجوا الأصنام‏..‏

    واسترخت قوافلهم‏..‏ وناموا كالقطيع

    وكل قافلة يزينها صنم

    يقضون نصف الليل في وكرالبغايا‏..‏

    يشربون الوهم في سفح الهرم

    الذئب طاف علي الشواطيء

    أسكرته روائح الزمن اللقيط

    لأمة عرجاء قالوا إنها كانت ـ ورب الناس ـ من خير الأمم‏..‏

    يحكون كيف تفرعن الذئب القبيح

    فغاص في دم الفرات‏..‏

    وهام في نفط الخليج‏..‏

    وعاث فيهم وانتقم

    سجن الصغار مع الكبار‏..‏

    وطارد الأحياء والموتي

    وأفتي الناس زورا في الحرم

    قد أفسد الذئب اللئيم

    طبائع الأيام فينا‏..‏ والذمم

    الأمة الخرساء تركع دائما

    للغاصبين‏..‏ لكل أفاق حكم

    لم يبق شيء للقطيع

    سوي الضلالة‏..‏ والكآبة‏..‏ والسأم

    أطفال غزه يرسمون علي

    ثراها ألف وجه للرحيل‏..‏

    وألف وجه للالم

    الموت حاصرهم فناموا في القبور

    وعانقوا أشلاءهم

    لكن صوت الحق فيهم لم ينم

    يحكون عن ذئب حقير

    أطلق الفئران ليلا في المدينة

    ثم اسكره الدمار

    مضي سعيدا‏..‏ وابتسم‏..‏

    في صمتها تنعي المدينة

    أمة غرقت مع الطوفان

    واسترخت سنينـا في العدم

    يحكون عن زمن النطاعة

    عن خيول خانها الفرسان

    عن وطن تآكل وانهزم

    والراكعون علي الكراسي

    يضحكون مع النهاية‏..‏

    لا ضمير‏..‏ ولا حياء‏..‏ ولا ندم

    الذئب يجلس خلف قلعته المهيبة

    يجمع الحراس فيها‏..‏ والخدم

    ويطل من عينيه ضوء شاحب

    ويري الفضاء مشانقا

    سوداء تصفع كل جلاد ظلم

    والأمة الخرساء

    تروي قصة الذئب الذي خدع القطيع‏..‏

    ومارس الفحشاء‏..‏ واغتصب الغنم

    ‏***‏

    ارحل وعارك في يديك

    مازلت تنتظر الجنود العائدين‏..‏

    بلا وجوه‏..‏ أو ملامح

    صاروا علي وجه الزمان

    خريطة صماء تروي‏..‏

    ما ارتكبت من المآسي‏..‏ والمذابح

    قد كنت تحلم أن تصافحهم

    ولكن الشواهد والمقابر لا تصافح

    إن كنت ترجو العفو منهم

    كيف للأشلاء يوما أن تسامح

    بين القبور تطل أسماء‏..‏

    وتسري صرخة خرساء

    نامت في الجوانح

    فرق كبير‏..‏

    بين سلطان يتوجه الجلال

    وبين سفاح تطارده الفضائح

    ‏***‏

    الآن ترحل غير مأسوف عليك

    في موكب التاريخ سوف يطل وجهك

    بين تجار الدمار وعصبة الطغيان

    ارحل وسافر‏..‏

    في كهوف الصمت والنسيان









    © شبكة السراب الثقافية
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 5/9/2009, 8:40 pm

    ارحل وعارك في يديك

    انظر إلي صمت المساجد والمنابر تشتكي

    ويصيح في أرجائها شبح الدمار

    انظر إلي بغداد تنعي أهلها

    ويطوف فيها الموت من دار لدار

    الآن ترحل عن ثري بغداد

    خلف جنودك القتلي

    وعارك أي عار

    مهما اعتذرت أمام شعبك

    لن يفيدك الاعتذار

    ولمن يكون الاعتذار ؟

    كل الشكر وكل التقدير لك سيف العرب

    نلتقي لنرتقي



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء

    سيف العرب
    سرابي ملكي
    سرابي ملكي

    ذكر
    عدد المشاركات : 7832
    تاريخ الميلاد : 03/07/1981
    العمر : 36
    عدد مرات الشكر : 160

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف سيف العرب في 6/3/2009, 9:39 pm

    شكراً لمرورك العطر على صفحتي
    جميلة جدا هي كلماتك المنقوشة
    سلمت اناملك ودام جديدك المتجدد
    دمتي بود يا شمس منتدانا
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 11/14/2010, 12:32 am

    عندما يرحل الرفاق

    تاهت خطاي عن الطريق
    لا ضوء فيه.. ولا حياة.. ولا رفيق
    والبيت.. أين البيت؟!
    قد صار كالأمل الغريق
    و عواصف الأيام تقتلع الجوانح
    بالأسى الدامي.. العميق
    وتلعثمت شفتاي قلت لعلني
    أخطأت.. في الليل الطريق
    وسمعت صوت الليل يسري.. في شجن:
    قدماك خاصمتا الطريق
    رحل الرفاق أيا صديقي من زمن
    يا ليل..
    يا من قد جمعت على جفونك شملنا
    يا من نثرت رياض دفئك حولنا
    وحملت أنسام الربيع رقيقة
    سكرى لترقص.. بيننا
    أتراك تذكر من أنا؟
    أنا صاحب البيت القديم
    يوما تركت لديك حبا عاش مفتون.. المنى
    و سمعت صوت الليل يسري.. في شجن
    رحل الرفاق أيا صديقي من زمن

    ودخلت بيتي و السنين تشدني
    وروائح الماضي القديم.. تضمني
    البيت يعرف خطوتي
    في مدخل البيت الحزين رأيت كل حكايتي
    الأرض تبتلع الزهور
    وأزهار النوار في تابوتها
    أطلال عطر.. أو قشور
    فوق القاعد كانت الحشرات تجري..
    أو تدور والهمس يسري بينها
    جمع التراب رفاقه حولي و حدق.. في غرور:
    أتراك جئت لكي تحطم بيتنا
    وسألته في دهشة:
    أتراك تعرف من أنا؟
    أنا صاحب البيت القديم
    نهض التراب وقال في غضب:
    شيء عجيب ما أرى..
    ماذا تريد؟
    كل الذي في البيت يعرف أنني
    أصبحت صاحبه الجديد
    وعلى جدار الصمت نامت صورتي
    تاهت ملامحها مع الأيام مثل.. حكايتي..
    ودموعها تنساب كالماضي وتروي قصتي..
    بجوار مقعدنا رأيت جريدة
    فيها مواعيد السفر..
    ومتى تعود الطائرة..
    وشريط أغنية لعل رنينها
    قد ظل يسرع..
    ثم يسرع خلف ذكرى..
    حائرة فتوقفت نبضاتها..
    وسمعتها: (أيها الساهر تغفو..
    تذكر العهد.. وتصحو..
    و إذا ما التأم جرح جد بالتذكار..
    جرح فتعلم كيف تنسى و تعلم.. كيف تمحو)

    وعلى سريري ماتت الأحلام وانتهت.. المنى
    يا حجرتي.. يا صورتي..
    يا كل ما أحببت من هذا الوجود
    يا وردتي يا أعذب الألحان في دنيا الورود
    أنا صاحب البيت القديم!!
    لا شيء ينطق في السكون
    لا شيء يعرف.. من أكون؟!!
    وسمعت صوتا يقتل الصمت الرهيب:
    أنت الذي ترك الزهور..
    لكي تموت من الصقيع..
    كل الذي في البيت عاش
    و ظل يحلم بالربيع..
    كل الذي في البيت مات
    كل الذي في البيت مات

    ومضيت نحو الصوت تنهرني الخطى..
    فوجدته قلمي ينام على كتاب
    ودماؤه الحيرى تئن على التراب
    ومضى يحدثني بحزن.. و اكتئاب:
    لم يا صديقي قد هجرتم بيتنا
    وتركتم الحب الصغير يموت حزنا..
    بيننا في كل يوم كان يسأل:
    أين أمي؟؟ أين راح أبي؟!
    تراني.. من أنا؟!
    ما زلت أذكر يا رفيقي ساعة الأمس الحزين
    أنا لا أصدق أن قلبك جرب الأشواق أو ذاق الحنين
    ما كنت أحسب أن مثلك قد يخون
    أو أن طيف الحب في دنياك يوما..
    قد يهون

    أمسكت بالقلم الذي يبكي أمامي في جنون..
    هيا إلي فربما نجد الطريق
    هيا إلي فربما نجد الرفيق
    ماذا أقول؟!
    تاهت خطاي عن الطريق..!

    لكم حبي



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 11/14/2010, 12:46 am

    عيناك أرض لا تخون

    ومضيتُ أبحثُ عن عيونِكِ خلفَ قضبان الحياهْ

    وتعربدُ الأحزان في صدري

    ضياعاً لستُ أعرفُ منتهاه

    وتذوبُ في ليل العواصفِ مهجتي

    ويظل ما عندي سجيناً في الشفاه

    والأرضُ تخنقُ صوتَ أقدامي

    فيصرخُ جُرحُها تحت الرمالْ

    وجدائل الأحلام تزحف خلف موج الليل

    بحاراً تصارعه الجبال

    والشوق لؤلؤةٌ تعانق صمتَ أيامي

    ويسقط ضوؤها خلف الظلالْ

    عيناك بحر النورِ يحملني إلى

    زمنٍ نقي القلبِ .. مجنون الخيال

    عيناك إبحارٌ وعودةُ غائبٍ

    عيناك توبةُ عابدٍ وقفتْ تصارعُ وحدها

    شبح الضلال مازال في قلبي سؤالْ ..

    كيف انتهتْ أحلامنا ؟

    مازلتُ أبحثُ عن عيونك

    علَّني ألقاك فيها بالجواب

    مازلتُ رغم اليأسِ أعرفها وتعرفني

    ونحمل في جوانحنا عتابْ

    لو خانت الدنيا وخان الناسُ

    وابتعد الصحابْ عيناك أرضٌ لا تخونْ

    عيناك إيمانٌ وشكٌ حائرٌ

    عيناك نهر من جنونْ

    عيناك أزمانٌ وعمرٌ ليسَ مثل الناسِ

    شيئاً من سرابْ

    عيناك آلهةٌ وعشاقٌ وصبرٌ واغتراب

    عيناك بيتي

    عندما ضاقت بنا الدنيا

    وضاق بنا العذاب

    ما زلتُ أبحثُ عن عيونك

    بيننا أملٌ وليدْ

    أنا شاطئٌ ألقتْ عليه جراحها

    أنا زورقُ الحلم البعيدْ

    أنا ليلةٌ حار الزمانُ بسحرها

    عمرُ الحياة يقاسُ بالزمن السعيدْ

    ولتسألي عينيك أين بريقها ؟

    ستقول في ألمٍ توارى

    صار شيئاً من جليدْ ..

    وأظلُ أبحثُ عن عيونك

    خلف قضبان الحياهْ

    ويظل في قلبي سؤالٌ حائرٌ

    إن ثار في غضبٍ تحاصرهُ الشفاهْ

    كيف انتهت أحلامنا ؟

    قد تخنق الأقدار يوماً حبنا

    وتفرق الأيام قهراً شملنا

    أو تعزف الأحزان لحناً

    من بقايا ... جرحنا

    ويمر عامٌ .. ربما عامان

    أزمان تسدُ طريقنا

    ويظل في عينيك موطننا القديمْ

    نلقي عليه متاعب الأسفار في زمنٍ عقيمْ

    عيناك موطننا القديم وإن غدت أيامنا

    ليلاً يطاردُ في ضياءْ سيظل في عينيك

    شيءٌ من رجاءْ أن يرجع الإنسانٌ إنساناً

    يُغطي العُرى يغسل نفسه يوماً

    ويرجع للنقاءْ عيناك موطننا القديمُ

    وإن غدونا كالضياعِ بلا وطن

    فيها عشقت العمر أحزاناً وأفراحاً

    ضياعاً أو سكنْ

    عيناك في شعري خلودٌ

    يعبرُ الآفاقَ ... يعصفُ بالزمنْ

    عيناك عندي بالزمانِ

    وقد غدوتُ .. بلا زمنْ

    لكم حبي



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 11/14/2010, 12:57 am

    لأني أحبك

    تعالي أحبك قبل الرحيل
    فما عاد في العمر إلا القليل

    أتينا الحياة بحلمٍ بريءٍ
    فعربد فينا زمانٌ بخيل

    حلمنا بأرضٍ تلم الحيارى
    وتأوي الطيور وتسقي النخيل

    رأينا الربيع بقايا رمادٍ
    ولاحت لنا الشمس ذكرى أصيل

    حلمنا بنهرٍ عشقناهُ خمراً
    رأيناه يوماً دماءً تسيل

    فإن أجدب العمرُ في راحتيَّ
    فحبك عندي ظلالٌ ونيل

    وما زلتِ كالسيف في كبريائي
    يكبلُ حلمي عرينٌ ذليل

    وما زلت أعرف أين الأماني
    وإن كان دربُ الأماني طويل

    تعالي ففي العمرِ حلمٌ عنيدٌ
    فما زلتُ أحلمُ بالمستحيل

    تعالي فما زالَ في الصبحِ ضوءٌ
    وفي الليل يضحكٌ بدرٌ جميل

    أحُبك والعمرُ حلمٌ نقيٌّ
    أحبك واليأسُ قيدُ ثقيل

    وتبقين وحدكِ صبحاً بعيني
    إذا تاه دربي فأنتِ الدليل

    إذا كنتُ قد عشتُ حلمي ضياعاً
    وبعثرتُ كالضوءِ عمري القليل

    فإني خُلقتُ بحلم كبير
    وهل بالدموع سنروي الغليل ؟

    وماذا تبقّى على مقلتينا ؟
    شحوبُ الليالي وضوء هزيل

    تعالي لنوقد في الليل ناراً
    ونصرخ في الصمتِ في المستحيل

    تعالي لننسج حلماً جديداً
    نسميه للناس حلم الرحيل



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 11/14/2010, 1:01 am

    وكان حلماً

    وتبكين حباً .. مضى عنكِ يوماً
    وسافر عنكِ لدنيا المحال

    لقد كان حلماً .. وهل في الحياةِ
    سوى الوهم - ياطفلتي- والخيال ؟

    وما العمر يا أطهر الناسِ إلا
    سحابةُ صيفٍ كثيف الظلال

    وتبكين حباً .. طواه الخريف
    وكل الذي بيننا للزوال

    فمن قال في العمر شيء يدومُ
    تذوب الأماني ويبقى السؤال

    لماذا أتيت إذا كان حلمي
    غداً سوف يصبح.. بعض الرمال ؟




    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 11/14/2010, 1:10 am

    بين العمر.. والأماني


    إذا دارت بنا الدنيا وخانتنا أمانينا
    وأحرقنا قصائدَنا وأسكتنا أغانينا...

    ولم نعرف لنا بيتا من الأحزان يؤوينا
    وصار العمر أشلاء ودمّر كلّ مافينا ...

    وصار عبيرنا كأسا محطّمةً بأيدينا
    سيبقى الحب واحَتنا إذا ضاقت ليالينا

    إذا دارت بنا الدنيا ولاحَ الصيف خفّاقا
    وعادَ الشعرُ عصفورا إلى دنيايَ مشتاقا...

    وقالَ بأننا ذبنا ..مع الأيام أشواقا
    وأن هواكِ في قلبي يُضئ العمرَ إشراقا ...

    سيبقى حُبُنا أبدا برغم البعدِ عملاقا
    وإن دارت بنا الدنيا وأعيتنا مآسيها...

    وصرنا كالمنى قَصصا مَعَ العُشّاقِ ترويها
    وعشنا نشتهي أملا فنُسمِعُها ..ونُرضيها...

    فلم تسمع ..ولم ترحم ..وزادت في تجافيها
    ولم نعرف لنا وطنا وضاع زمانُنا فيها...

    وأجدَب غصنُ أيكتِنا وعاد اليأسُ يسقيها
    عشقنا عطرها نغما فكيف يموت شاديها ؟

    وإن دارت بنا الدنيا وخانتنا أمانينا ..
    وجاء الموت في صمتٍ وكالأنقاض يُلقينا ...

    وفي غضبٍ سيسألنا على أخطاء ماضينا
    فقولي : ذنبنا أنا جعلنا حُبنا دينا

    سأبحث عنك في زهرٍ ترعرع في مآقينا
    وأسأل عنك في غصن سيكبر بين أيدينا

    وثغرك سوف يذكُرني ..إذا تاهت أغانينا
    وعطرُك سوف يبعثنا ويُحيي عمرنا فينا



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 11/14/2010, 1:12 am

    وسط الزحام

    و تشدنا الأيام في وسط الزحام
    فنتوه بين الناس بالأمل الغريق
    و نسير نحمل جرحنا الدامي العميق...
    و نظل نبحث في الزحام عن العهود الراحلة
    كالطير تبحث في الشتاء عن الصغار
    الليل.. و الألم الجريء و لوعة الشكوى
    و طول الانتظار

    و أراك في وسط الزحام
    طيفا بعيدا كالضياء
    و يطير قلبي من ضلوعي في النداء
    عودي إلي
    إني افتقدت الحب بعدك و الصديق
    لا تتركيني في ضباب العمر
    وحدي كالغريق..
    أمسكت بالمنديل في وسط الزحام
    عودي إلي..
    و سمعت صوتك من بعيد يعتذر:
    لا تنتظر
    كم كنت أحلم أن أعود إليك
    أن أقتل الأحزان بين يديك
    لكنني لا أستطيع
    شبح الزحام يشدني
    و رأيت قلبي في الحنايا.. يحترق
    بيني و بينك خطوتان و نفترق

    قد نلتقي يوما هنا رغم الزحام
    و نعود نحمل من عيوني الفجر
    خيطا.. من ضياء
    و نعيش نحلم.. باللقاء
    في كل يوم تلتقي روحانا
    ستظل في دنيا الهوى ذكرانا
    لو قال كل الناس شعرا
    لن يكون.. كشعرنا
    لو ذاب كل الناس حبا
    لن يحبوا.. مثلنا

    و رأيت تيار الزحام
    يشدني مثل العباب
    و وجدت طيفك من بعيد
    يختفي بين الضباب
    فرفعت منديلي ألوح في الفضاء
    إلى اللقاء حبيبتي و إلى اللقاء!



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 11/14/2010, 1:19 am

    ويموت فينا الإنسان

    وتركت رأسي فوق صدرك
    ثم تاه العمر مني.. في الزحام
    فرجعت كالطفل الصغير..
    يكابد الآلام في زمن الفطام
    و الليل يفلح بالصقيع رؤوسنا
    ويبعثر الكلمات منا.. في الظلام
    و تلعثمت شفتاك يا أمي.. وخاصمها.. الكلام
    ورأيت صوتك يدخل الأعماق يسري.. في شجن
    والدمع يجرح مقلتيك على بقايا.. من زمن
    قد كان آخر ما سمعت مع الوداع:
    الله يا ولدي يبارك خطوتك
    الله يا ولدي معك

    وتعانقت أصواتنا بين الدموع
    والشمس تجمع في المغيب ضياءها بين الربوع..
    والناس حولي يسألون جراحهم
    فمتى يكون لنا اللقاء؟
    وتردد الأنفاس شيئا من دعاء
    ونداء صوتك بين الأعماق يهز الأرض.. يصعد للسماء:
    الله يا ولدي معك..
    ومضيت يا أمي غريبا في الحياة
    كم ظل يجذبني الحنين إليك في وقت الصلاة..
    كنا نصليها معا

    أماه..
    قد كان أول ما عرفت من الحياة
    أن أمنح الناس السلام
    لكنني أصبحت يا أمي هنا
    وحدي غريبا.. في الزحام..
    لا شيء يعرفني ككل الناس يقتلنا الظلام
    فالناس لا تدري هنا معنى السلام
    يمشون في صمت كأن الأرض ضاقت بالبشر..
    والدرب يا أمي.. مليء بالحفر..
    وكبرت يا أمي.. وعانقت المنى
    وعرفت بعد كل ألوان الهوى..
    وتحطمت نبضات قلبي ذات يوم عندما مات الهوى..
    ورأيت أن الحب يقتل بعضه
    فنظل نعشق.. ثم نحزن.. ثم ننسى ما مضى
    و نعود نعشق مثلما كنا ليسحقنا.. الجوى
    لكن حبك ظل في قلبي كيانا.. لا يرى
    قد ظل في الأعماق يسري في دمي
    وأحس نبض عروقه في أعظمي
    أماه..
    ما عدت أدري كيف ضاع الدرب مني
    ما أثقل الأحزان في عمري و ما أشقى التمني..
    فالحب يا أمي هنا كأس.. وغانية.. وقصر
    الحب يا أمي هنا حفل.. وراقصة.. ومهر
    من يا ترى في الدرب يدرك
    أن في الحب العطاء
    الحب أن تجد الطيور الدفء في حضن.. المساء
    الحب أن تحد النجوم الأمن في قلب السماء
    الحب أن نحيا و نعشق ما نشاء..

    أماه.. يا أماه
    ما أحوج القلب الحزين لدعوة
    كم كانت الدعوات تمنحني الأمان
    قد صرت يا أمي هنا
    رجلا كبيرا ذا مكان
    وعرفت يا أمي كبار القوم والسلطان..
    لكنني.. ما عدت أشعر أنني إنسان!!



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 11/26/2010, 5:48 am

    السقف ينزف فوق رأسي

    والجدار يئن من هول المطر

    وأنا غريق بين أحزاني

    تطاردني الشوارع للأزقة .. للحفر !

    في الوجه أطياف من الماضي

    وفي العينين نامت كل أشباح السهر

    والثوب يفضحني وحول يدي قيد لست أذكر عمرهُ

    لكنه كل العمر ..

    لا شيء في بيتي سوى صمت الليالي

    والأماني غائمات في البصر

    وهناك في الركن البعيد لفافة

    فيها دعاء من أبي

    تعويذة من قلب أمي لم يباركها القدر

    دعواتها كانت بطول العمر

    والزمن العنيد المنتصر

    أنا ماحزنت على سنين العمر

    طال العمر عندي .. أم قصر

    لكن أحزاني على الوطن الجريح

    وصرخة الحلم البريء المنكسر

    فالماء أغرق غرفتي

    وأنا غريب في بلاد الله

    أدمنت الشواطيء والمنافي والسفر

    كم كنت أبني كل يوم ألف قصر

    فوق أوراق الشجر ..

    كم كنت أزرع ألف بستان

    على وجه القمر ..

    كم كنت ألقي فوق موج الريح أجنحتي

    وأرحل في أغاريد السحر

    منذ انشطرت على جدار الحزن

    ضاع القلب مني .. وانشطر ..

    ورأيت أشلائي دموعا في عيون الشمس

    تسقط بين أحزان النهر

    وغدوت أنهاراً من الكلمات

    في صمت الليالي .. تنهمر

    قد كنت في يوم بريء الوجه

    زار الخوف قلبي فانتحر

    وحدائقي الخضراء ما عادت تغني

    مثلما كانت ...

    وصوتي كان في يوم عنيدا وانكسر


    ولدي من عمري

    وذكرى الأمس بعض من صور

    فلتنظري صوري فإن الأمس أحيانا

    يكون عزاء يوم ... يحتضر

    هل تسمحين

    بأن ينام على جفونك لحظة

    طفل يطارده الخطر..

    هل تسمحين

    لمن أضاع العمر أسفاراً

    بأن يرتاح يوماً ..

    بين أحضان الزهر ...

    اني لأفزع كلما جاءت

    خيول الليل نحوي ..

    يحتويني الهم .. يخنقني الضجر

    اعتدت أن تعوى كلاب الصيد

    في قدمي ... تحاصرني .... وتعبث في عيوني

    كلما الجلاد في سفه .. أمر

    اني أخاف على ثيابك من ثيابي

    كلما أرجوه بعض الأمن ..

    .. عطراً ... دندنات من وتر

    لا تخجلي إن كان عندك بعض أصحاب

    وجئت بثوبي العاري ببابك انتظر

    لكنه حزن الصقيع ...

    ووحشة الغرباء في ليل المطر

    فالناس حولي يهرعون

    وفي ثيابي نهر ماء

    في عيوني بحر دمع

    بين أعماقي حجر ..

    وأريد صدراً لا يساومني على عمري

    ولا يأسى على ماض عبر

    فالعري أعرفه

    وأعرف أن مثلي

    في زمان الرق مطلوب

    وأن الحرص لن يجدي

    ولن يغني الحذر ...


    اني سأرحل عندما يأتي قطار الليل

    لا تبكي لأجلي....

    لا تلومي الحظ إن يوماً غدر

    فأنا وحيد في ليالي البرد

    حتى الحزن صادقني زماناً

    ثم في سأم .. هجر

    إني أحبك ..

    رغم أن الحب سلطان عظيم

    عاش مطرودا

    وكم داسته أقدام البشر

    إني أحبك ..

    فاتركيني الآن في عينيك أغفو

    إن خلف الباب أحزان وعمر ينتحر

    كل العصافير الجميلة أعدموها

    فوق أغصان الشجر

    كل الخفافيش الكئيبة

    تملأ الشطآن ..

    تعبث فوق أشلاء النهر

    لا تحزني ...

    إن الزمان الراكع المهزوم لن يبقى

    ولن تبقى خفافيش الحفر..

    فغداً تصيح الأرض .. فالطوفان آت

    والبراكين التي سجنت أراها تنفجر..

    والصبح هذا الزائر المنفي من وطني

    يطل الآن .. يجري .. ينتشر ..

    وغداً أحبك مثلما يوم حلمت ...

    بدون خوف ...

    أو سجون ...

    أو مطر ...






    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 12/27/2010, 2:46 am

    فاروق جويدة شاعر مصري معاصر ولد عام 1946، و هو من الأصوات الشعرية الصادقة والمميزة في حركة الشعر العربي المعاصر، نظم كثيرام ن ألوان الشعر ابتداء بالقصيدة العمودية وانتهاء بالمسرح الشعري.
    *قدم للمكتبة العربية 20 كتابا من بينها 13 مجموعة شعرية حملت تجربة لها خصوصيتها، وقدم للمسرح الشعري 3 مسرحيات حققت نجاحا كبيرا في عدد من المهرجانات المسرحية هي: الوزير العاشق ودماء على ستار الكعبة والخديوي.
    *ترجمت بعض قصائده ومسرحياته إلى عدة لغات عالمية منها الانجليزية والفرنسية والصينية واليوغوسلافية، وتناول أعماله الإبداعية عدد من الرسائل الجامعية في الجامعات المصرية والعربية.
    *تخرج في كلية الآداب قسم صحافة عام 1968، وبدأ حياته العملية محررا بالقسم الاقتصادي بالأهرام، ثم سكرتيرا لتحرير الأهرام، وهو حاليا رئيس القسم الثقافي بالأهرام.
    عدد القصائد السعيدة التي كتبها فاروق..
    يمكن عدها على الأصابع..
    أبدع في الشعر الحزين.... و وصل به إلى حدود لم يصل إليها سواه...
    مع هذا... يصر الكثيرون على تسميته... بملك الحب...
    ربما لأنه صور لنا... الحب الانساني... الذي يحلم أن يوجد بين البشر..
    فاروق جويدة لم يكتب فقط عن الحب... بين الأحباء..
    كتب عن حب الأرض... حب الله... حب الأنبياء... حب التراب... و الماء.. و حب الانسانية...
    الحب... بأرقى و أصق و أنقى معانيه...

    إذا دارت بنا الدنيا

    إذا دارت بنا الدنيا وخانتنا أمانينا ---
    وأحرقنا قصائدَنا وأسكتنا أغانينا...
    ولم نعرف لنا بيتا من الأحزان يؤوينا ---
    وصار العمر أشلاء ودمّر كلّ مافينا ...
    وصار عبيرنا كأسا محطّمةً بأيدينا ---
    سيبقى الحب واحَتنا إذا ضاقت ليالينا
    إذا دارت بنا الدنيا ولاحَ الصيف خفّاقا ---
    وعادَ الشعرُ عصفورا إلى دنيايَ مشتاقا...
    وقالَ بأننا ذبنا ..مع الأيام أشواقا ---
    وأن هواكِ في قلبي يُضئ العمرَ إشراقا ...
    سيبقى حُبُنا أبدا برغم البعدِ عملاقا ---
    وإن دارت بنا الدنيا وأعيتنا مآسيها...
    وصرنا كالمنى قَصصا مَعَ العُشّاقِ ترويها ---
    وعشنا نشتهي أملا فنُسمِعُها ..ونُرضيها...
    فلم تسمع ..ولم ترحم ..وزادت في تجافيها ---
    ولم نعرف لنا وطنا وضاع زمانُنا فيها...
    وأجدَب غصنُ أيكتِنا وعاد اليأسُ يسقيها ---
    عشقنا عطرها نغما فكيف يموت شاديها ؟
    وإن دارت بنا الدنيا وخانتنا أمانينا .. ---
    وجاء الموت في صمتٍ وكالأنقاض يُلقينا ...
    وفي غضبٍ سيسألنا على أخطاء ماضينا ---
    فقولي : ذنبنا أنا جعلنا حُبنا دينا
    سأبحث عنك في زهرٍ ترعرع في مآقينا ---
    وأسأل عنك في غصن سيكبر بين أيدينا
    وثغرك سوف يذكُرني ..إذا تاهت أغانينا ---
    وعطرُك سوف يبعثنا ويُحيي عمرنا فينا

    ماذا تبقى من أرض الأنبياء

    ماذا تبقى من بلاد الأنبياء..
    لا شيء غير النجمة السوداء
    ترتع في السماء..
    لا شيء غير مواكب القتلى
    وأنات النساء
    لا شيء غير سيوف داحس التي
    غرست سهام الموت في الغبراء
    لا شيء غير دماء آل البيت
    مازالت تحاصر كربلاء
    فالكون تابوت..
    وعين الشمس مشنقةُ
    وتاريخ العروبة
    سيف بطش أو دماء..
    ماذا تبقى من بلاد الأنبياء
    خمسون عاماً
    والحناجر تملأ الدنيا ضجيجاً
    ثم تبتلع الهواء..
    خمسون عاماً
    والفوارس تحت أقدام الخيول
    تئن في كمد.. وتصرخ في استياء
    خمسون عاماً في المزاد
    وكل جلاد يحدق في الغنيمة
    ثم ينهب ما يشاء
    خمسون عاماً
    والزمان يدور في سأم بنا
    فإذا تعثرت الخطى
    عدنا نهرول كالقطيع إلى الوراء..
    خمسون عاماً
    نشرب الأنخاب من زمن الهزائم
    نغرق الدنيا دموعاً بالتعازي والرثاء
    حتى السماء الآن تغلق بابها
    سئمت دعاء العاجزين وهل تُرى
    يجدي مع السفه الدعاء..
    ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
    أترى رأيتم كيف بدلت الخيول صهيلها
    في مهرجان العجز…
    واختنقت بنوبات البكاء..
    أترى رأيتم
    كيف تحترف الشعوب الموت
    كيف تذوب عشقاً في الفناء
    أطفالنا في كل صبح
    يرسمون على جدار العمر
    خيلاً لا تجيء..
    وطيف قنديل تناثر في الفضاء..
    والنجمة السوداء
    ترتع فوق أشلاء الصليب
    تغوص في دم المآذن
    تسرق الضحكات من عين الصغار
    الأبرياء
    ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
    ما بين أوسلو
    والولائم.. والموائد والتهاني.. والغناء
    ماتت فلسطين الحزينة
    فاجمعوا الأبناء حول رفاتها
    وابكوا كما تبكي النساء
    خلعوا ثياب القدس
    ألقوا سرها المكنون في قلب العراء
    قاموا عليها كالقطيع..
    ترنح الجسد الهزيل
    تلوثت بالدم أرض الجنة العذراء..
    كانت تحدق في الموائد والسكارى حولها
    يتمايلون بنشوة
    ويقبلون النجمة السوداء
    نشروا على الشاشات نعياً دامياً
    وعلى الرفات تعانق الأبناء والأعداء
    وتقبلوا فيها العزاء..
    وأمامها اختلطت وجوه النساء
    صاروا في ملامحهم سواء
    ماتت بأيدي العابثين مدينة الشهداء
    ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
    في حانة التطبيع
    يسكر ألف دجال وبين كؤوسهم
    تنهار أوطان.. ويسقط كبرياء
    لم يتركوا السمسار يعبث في الخفاء
    حملوه بين الناس
    في البارات.. في الطرقات.. في الشاشات
    في الأوكار.. في دور العبادة
    في قبور الأولياء
    يتسللون على دروب العار
    ينكفئون في صخب المزاد
    ويرفعون الراية البيضاء..
    ماذا سيبقى من سيوف القهر
    والزمن المدنس بالخطايا
    غير ألوان البلاء
    ماذا سيبقى من شعوب
    لم تعد أبداً تفرق
    بين بيت الصلاة.. وبين وكر للبغاء
    النجمة السوداء
    ألقت نارها فوق النخيل
    فغاب ضوء الشمس.. جف العشب
    واختفت عيون الماء
    ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
    ماتت من الصمت الطويل خيولنا الخرساء
    وعلى بقايا مجدها المصلوب ترتع نجمة سوداء
    فالعجز يحصد بالردى أشجارنا الخضراء
    لا شيء يبدو الآن بين ربوعنا
    غير الشتات.. وفرقة الأبناء
    والدهر يرسم صورة العجز المهين لأمة
    خرجت من التاريخ
    واندفعت تهرول كالقطيع إلى حمى الأعداء..
    في عينها اختلطت
    دماء الناس والأيام والأشياء
    سكنت كهوف الضعف
    واسترخت على الأوهام
    ما عادت ترى الموتى من الأحياء
    كُهّانها يترنحون على دروب العجز
    ينتفضون بين اليأس والإعياء
    ماذا تبقى من بلاد الأنبياء؟
    من أي تاريخ سنبدأ
    بعد أن ضاقت بنا الأيام
    وانطفأ الرجاء
    يا ليلة الإسراء عودي بالضياء
    يتسلل الضوء العنيد من البقيع
    إلى روابي القدس
    تنطلق المآذن بالنداء
    ويطل وجه محمد
    يسري به الرحمن نوراً في السماء..
    الله أكبر من زمان العجز..
    من وهن القلوب.. وسكرة الضعفاء
    الله أكبر من سيوف خانها
    غدر الرفاق.. وخِسة الأبناء
    جلباب مريم
    لم يزل فوق الخليل يضيء في الظلماء
    في المهد يسري صوت عيسى
    في ربوع القدس نهراً من نقاء
    يا ليلة الإسراء عودي بالضياء
    هزي بجذع النخلة العذراء
    يتساقط الأمل الوليد
    على ربوع القدس
    تنتفض المآذن يبعث الشهداء
    تتدفق الأنهار.. تشتعل الحرائق
    تستغيث الأرض
    تهدر ثورة الشرفاء
    يا ليلة الإسراء عودي بالضياء
    هزي بجذع النخلة العذراء
    رغم اختناق الضوء في عيني
    ورغم الموت.. والأشلاء
    مازلت أحلم أن أرى قبل الرحيل
    رماد طاغية تناثر في الفضاء
    مازلت أحلم أن أرى فوق المشانق
    وجه جلاد قبيح الوجه تصفعه السماء
    مازلت أحلم أن أرى الأطفال
    يقتسمون قرص الشمس
    يختبئون كالأزهار في دفء الشتاء
    مازلت أحلم…
    أن أرى وطناً يعانق صرختي
    ويثور في شمم.. ويرفض في إباء
    مازلت أحلم
    أن أرى في القدس يوماً
    صوت قداس يعانق ليلة الإسراء..
    ويطل وجه الله بين ربوعنا
    وتعود.. أرض الأنبياء

    تقبل رجوعي موضوعك سيف العرب






    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 2/6/2011, 7:38 am

    شهداؤنا


    شهداؤنا بين المقابر يهمسون..

    والله إنا قادمون..

    في الأرض ترتفع الأيادي..

    تنبُت الأصوات في صمت السكون..

    والله إنا راجعون..

    تتساقط الأحجار يرتفع الغبار..

    تضيء كالشمس العيون..

    والله إنا راجعون..

    شهداؤنا خرجوا من الأكفان..

    وانتفضوا صفوفًا، ثم راحوا يصرخون..

    عارٌ عليكم أيها المستسلمون..

    وطنٌ يُباع وأمةٌ تنساق قطعانا..

    وأنتم نائمون..

    شهداؤنا فوق المنابر يخطبون..

    قاموا إلى لبنان صلوا في كنائسها..

    وزاروا المسجد الأقصى..

    وطافوا في رحاب القدس..

    واقتحموا السجون..

    في كل شبر..

    من ثرى الوطن المكبل ينبتون..

    من كل ركن في ربوع الأمة الثكلى..

    أراهم يخرجونْ..

    شهداؤنا وسط المجازر يهتفونْ..

    الله أكبر منك يا زمن الجنونْ..

    الله أكبر منك يا زمن الجنونْ..

    الله أكبر منك يا زمن الجنونْ..

    ****

    شهداؤنا يتقدمونْ..

    أصواتهم تعلو على أسوار بيروت الحزينة..

    في الشوارع في المفارق يهدرونْ..

    إني أراهم في الظلام يُحاربونْ..

    رغم انكسار الضوء..

    في الوطن المكبل بالمهانة..

    والدمامة.. والمجون..

    والله إنا عائدون..

    أكفاننا ستضيء يومًا في رحاب القدسِ..

    سوف تعود تقتحم المعاقل والحصونْ..

    ****

    شهداؤنا في كل شبر يصرخونْ..

    يا أيها المتنطعونْ..

    كيف ارتضيتم أن ينام الذئب..

    في وسط القطيع وتأمنونْ؟

    وطن بعرْض الكون يُعرض في المزاد..

    وطعمة الجرذان..

    في الوطن الجريح يتاجرون..

    أحياؤنا الموتى على الشاشات..

    في صخب النهاية يسكرون..

    من أجهض الوطن العريق..

    وكبل الأحلام في كل العيون..

    يا أيها المتشرذمون..

    سنخلص الموتى من الأحياء..

    من سفه الزمان العابث المجنون..

    والله إنا قادمون..

    "ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتًا

    بل أحياء عند ربهم يرزقون"

    ****

    شهداؤنا في كل شبر..

    في البلاد يزمجرونْ..

    جاءوا صفوفًا يسألونْ..

    يا أيها الأحياء ماذا تفعلونْ..

    في كل يوم كالقطيع على المذابح تصلبونْ..

    تتنازلون على جناح الليل..

    كالفئران سرًّا للذئاب تهرولونْ..

    وأمام أمريكا..

    تُقام صلاتكم فتسبحونْ..

    وتطوف أعينكم على الدولارِ..

    فوق ربوعه الخضراء يبكي الساجدونْ..

    صور على الشاشاتِ..

    جرذان تصافح بعضها..

    والناس من ألم الفجيعة يضحكونْ..

    في صورتين تُباع أوطان، وتسقط أمةٌ..

    ورؤوسكم تحت النعالِ.. وتركعونْ..

    في صورتين..

    تُسلَّم القدس العريقة للذئاب..

    ويسكر المتآمرون..

    ****

    شهداؤنا في كل شبر يصرخونْ..

    بيروت تسبح في الدماء وفوقها

    الطاغوت يهدر في جنونْ..

    بيروت تسألكم أليس لعرضها

    حق عليكم؟ أين فر الرافضونْ؟

    وأين غاب البائعونْ؟

    وأين راح.. الهاربونْ؟

    الصامتون.. الغافلون.. الكاذبونْ..

    صمتوا جميعًا..

    والرصاص الآن يخترق العيونْ..

    وإذا سألت سمعتَهم يتصايحونْ..

    هذا الزمان زمانهم..

    في كل شيء في الورى يتحكمونْ..

    ****

    لا تسرعوا في موكب البيع الرخيص فإنكم

    في كل شيء خاسرونْ..

    لن يترك الطوفان شيئًا كلكمْ

    في اليم يومًا غارقون..

    تجرون خلف الموتِ

    والنخَّاس يجري خلفكم..

    وغدًا بأسواق النخاسة تُعرضونْ..

    لن يرحم التاريخ يومًا..

    من يفرِّط أو يخونْ..

    كهاننا يترنحونْ..

    فوق الكراسي هائمونْ..

    في نشوة السلطان والطغيانِ..

    راحوا يسكرونْ..

    وشعوبنا ارتاحت ونامتْ..

    في غيابات السجونْ..

    نام الجميع وكلهم يتثاءبونْ..

    فمتى يفيق النائمونْ؟

    متى يفيق النائمون؟.







    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 9
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: مجموعة القصائد الكاملة لفاروق جويدة في كتاب الكتروني

    مُساهمة من طرف السراب في 2/20/2011, 5:47 am

    مسافر.. والشاطئ بعيد

    وأخاف أشباح الشتاء..
    وأخاف أن ألقاك يوما
    في طريق.. من دماء
    وعليه قصة حبنا
    أشلاء ذكرى بين أكفان الوفاء
    نبكي عليه ربيع عمر راحل
    نبكي عليه
    خطيئة الإنسان في زمن الشقاء
    يغتال في الأشواق
    كالمجنون.. يلتهم الدماء
    ما عاد في قلبي دماء كي يبددها الطريق
    والموج يا دنياي يفرح بالغريق!!

    وأخاف يوماَ
    أن أعود بلا جناح
    كالطائر المكسور
    تحمله الرياح.. إلى الرياح
    إني تعودت الظلام
    ولاح في عينيك عصفور الصباح
    وأنا أخاف من الطيور
    يوما تجيء مع الصباح
    يوما تسافر بعدما
    تلقي الصغار.. على الجراح

    وأخاف حبك عندما
    يأتي الشتاء بلا رفيق
    والدرب بعدك
    صامت الأنفاس مرتجف الرحيق
    وأظل أسأل عنك ليل اليأس أشواق الطريق
    لا تجعلي الأحزان تلقيني غريبا
    بين أفراح البشر
    فلقد تعلمت المنى
    عانقت فيك
    البسمة السكرى وصافحت القدر


    وأخاف حبك أن يكون النار
    تلقيني بقايا من حريق
    وأصير في عينيك أمواجا تطارد في غريق
    أنا منك كالأحلام إن شاخت
    تغيب.. ولا تفيق..
    لا تعجبي إن قلت إني فارس
    نسى المعارك من سنين..
    ووضعت سيفي بين أحضاني
    وواريت الحنين
    وجلست أرقب من بعيد
    حيرة الأشواق بين العاشقين
    وهمست يا دنياي في القلب الذي
    هدته.. أمواج السنين
    وسألته: ما زلت تنبض؟
    قال: ما زال الحنين!!
    أترى سأرجع من رحاب الحلم
    مهزوما على قلب حزين
    وتسافر الأفراح من عمري
    منكسة الجبين
    رفقا بقلبي يا ملاكي..
    إنه نسى المعارك.. من سنين!



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء

    سيف العرب
    سرابي ملكي
    سرابي ملكي

    ذكر
    عدد المشاركات : 7832
    تاريخ الميلاد : 03/07/1981
    العمر : 36
    عدد مرات الشكر : 160

    tr11r ثمن الرصاصة يشتري خبزا لنا

    مُساهمة من طرف سيف العرب في 2/21/2011, 1:08 am

    ثمن الرصاصة يشتري خبزا لنا
    إلي شهداء ثورة ‏25‏ يناير
    فاروق جويدة
    ...................................
    وحدي أنام علي ترابك
    كفني عيني
    بضوء من رحيق الفجر
    من سعف النخيل
    فلكم ظمئت علي ضفافك
    رغم أن النيل يجري
    في ربوعك ألف ميل
    ولكم حملت الناي
    في حضن الغروب‏..‏
    ودندنت أوتار قلبـي
    رغم أن العمر منكسر ذليل
    لا تعجبي
    إن صار وجه الشـمس
    خفاشـا بعرض الكون
    أو صارت دماء الصبح
    أنهارا تسيل
    فزماننا زمن بخيل
    لا تسألي القنـاص عن عيني‏..‏
    ولا قلـبي‏..‏ ولا الوجه النحيل
    ولتنظري في الأفق
    إن النهر يبكي
    والخيول السمر
    عاندها الصهيل
    لا تسأليني
    عن شباب ضاع منـي
    واسألي القنـاص‏..‏
    كيف شدوت أغنية الرحيل ؟
    إني تعلمت الحنان علي يديك‏..‏
    وعشت أحمل وردة بيضاء
    كالعمر الجميل
    الناي أصبح في الضلوع رصاصة
    والوردة البيضاء‏..‏
    في عيني قتيل
    مدي يديـك إلي‏..‏ إنـي خائف
    ولترحمي ضعفي
    جنوني‏..‏
    وارحمي الجسد الهزيل

    وجهي ينام علي ترابك كفنيه
    لا تتركيه لنشوة القناص‏..‏
    حين يطارد العصفـور في سفه‏..‏ وتيه
    لا تتركي الابن القتيل‏..‏
    يموت موجوعا بنشوة قاتليه
    ولترحمي وجهي
    فكم صلي علي أعتابك
    جناتـك الخضراء تلفظه
    وينكره ترابك
    لا تنـكريه فإن هذا الوجه
    يحمل لون طينك‏..‏
    حينما كانت خيول المجد
    تركض في رحابك
    لا تتركي عيني لشمس الصيف تأكلـها
    فكم حملت بشائر أمنياتك
    ولتستري جسدي
    فكم نبتت علي أعشابه الخضراء
    أحـلي أغنياتك
    لا تتركيني في العراء
    أصارع الغربان وحدي‏..‏
    بعدما أكلوا رفاتك

    إني حلمت ككل أطفال المدينة‏..‏
    في ليالي العيد
    وحلمت باللعب الصغيرة‏..‏ والحذاء‏..‏
    وقطعة الحلوي
    وبالثوب الجديد
    وحلمت يوما‏..‏
    أن أكون الفارس المغوار
    يغرس في ربوعك
    كل أحلام الوليد
    زمن سعيد
    وطن مجيد
    أمل عنيد
    لكنني أصبحت في عينيك‏..‏
    كالطـير الشـريد
    يساقط الزغب الصغير علي التراب
    جناحي المكسور
    ترصده البنادق من بعيد
    لم تسألي العصفور
    كيف يموت في فمه الغناء ؟
    لم تسأليني كيف أهجر ثدي أمي
    ثم تغرقني الدماء ؟
    لم تسأليني
    ما الذي جعل العصافير الصغيرة‏..‏
    تكره الأشجار تأوي للعراء ؟
    الجوع‏..‏ والحرمان‏..‏ والأمل اللقيط‏..‏
    صقيع أيامي‏..‏ وأحزان الشتاء
    فأنا غريب فيك‏..‏
    لا أمل لديك‏..‏ ولا رجاء
    الآن صدرك في عيوني
    أضيق الأشياء
    الآن وجهك في عيوني
    أصغر الأشياء
    الآن قلبك عن عيوني
    أبعد الأشياء
    حتـي الدعاء نسيته
    حتي الدعاء

    يا أيـها القناص
    ثمن الرصاصة يشتري خبزا لنـا
    وشبابنا قد سال نهرا من دماء بيننـا
    لم لا يكون سياج أمن حولنا
    هذا الوطن ؟
    لم لا تكون ثماره ملكـا لنا ؟
    لم لا يكون ترابه حقا لنـا ؟
    يا أيها القناص‏..‏ أنظر نحونـا
    ستري بطونـا خاويه
    وتري قلوبا واهيه
    وتري جراحا داميه
    فالأرض ضاقت‏..‏
    ليس لي فيها سند
    والناس حولي
    لا أري منهم أحد
    حتـي الجسد
    قد ضاق بي هذا الجسد

    لم تسأليني قبل أن أمضي
    لماذا غاب ضوء الشمس عن عيني
    وأغرقني ظلامي ؟
    لم تسألي جسدا هزيلا مات جوعا
    كيف تأكلني عظامي ؟
    لم تسأليني
    ما الذي جعل الفراشات الجميلة
    في جبين الفجر تبدو كالجراد ؟
    لم تسأليني
    ما الذي جعل الصباح
    الأبيض المفتــون يكسوه السواد ؟
    لم تسأليني
    كيف تنبت في بلاد الطـهر
    أزمنة الفساد ؟
    لم تسأليني
    كيف كان الماء
    يجري فوق عيني‏..‏
    ثم يقتلني العطش؟
    لم تسأليني أينا أقـسي
    وليد ضاق‏..‏
    أم أب بطش ؟
    لم تسأليني
    ما الذي جعل اليمام يصير ثعبانـا‏..‏
    ويشرب من دمك ؟
    لم تسأليني
    ما الذي جعل الشـعاع
    الأخضر المنساب
    يقتل أنجمك ؟
    لم تخبرينـي
    من إلي سوق النخاسة أسـلمك ؟
    مازلت كالمجنـون في حزن أسائل‏:‏
    هذي الحقول الخضر
    كيف تكسرت فيها السنابل ؟
    هذي العقول الخضر‏..‏
    كيف تفجرت فيها القنابل ؟

    إنـي أحبـك‏..‏ صدقيني
    رغم أن الحزن في قلبي
    مليك ظالم
    فالسجن بيتي‏..‏
    والأسي سلطاني
    كم نمت واليأس العنيد يهزني
    فإذا صحوت أراه في أجفاني
    كم همت في صمت الشـوارع
    أسأل القطط اللقيطة‏..‏
    عن بقايا الخـبز‏..‏ عن عنـواني
    كم طفت فوق موائد الطرقات
    تلفظني الشوارع مرة‏..‏
    ويعود يلقيني طريق ثان
    لم تسأليني مرة‏..‏
    من يا تري أبكاني ؟
    لم تسأليني كيف أصبح
    حزن هذا الكون من أحزاني
    لم تسألي الوطن الجميل وقد نمت
    في وجهه الأحقاد كيف رماني ؟
    حقـي عليه رغيف خبز آمن
    وكرامة الإنسان للإنسان
    عبثت بنا أيدي الزمان‏..‏ وأظلمت
    فينا القلوب‏..‏ وليلها أعماني
    عمر لقيط‏..‏ وارتعاشة عاجز
    وأنين بطن‏..‏ وانكسار أماني
    تلك الرؤوس تهيم في أوكارها
    ويصيدنا القناص كالفئران
    فأنا شهيدك رغم أنـي عاشق
    ودمي حرام‏..‏ واسألي سجاني
    قد جئت يا أمي
    لأطلب ثوب عرسي
    من يديك بفرحتـي
    أعطيتني‏..‏ أكـفـاني

      الوقت/التاريخ الآن هو 12/11/2017, 11:51 am