شبكة ثقافية ادبية متنوعة وشاملة

المواضيع الأخيرة

» ديوان دحش قرم ودانك
12/21/2017, 4:33 am من طرف محمود العياط

»  ديوان حادى يابادى يا كرنب زبادى
10/14/2017, 6:21 am من طرف محمود العياط

» من عجائب الأرقام
5/24/2017, 9:36 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» ابن الرومي
5/24/2017, 9:20 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

»  قصيدة حبك وقلبى
8/13/2016, 11:05 pm من طرف محمود العياط

» أنا بهذه اللحظة
6/14/2016, 2:23 am من طرف لطفي

» الأعشى الأكبر
6/11/2016, 4:17 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» بوابة الجحيم
6/7/2016, 7:22 am من طرف السراب

» 05 نيسان عيد ميلاد اميرة دمشق
5/27/2016, 9:22 am من طرف السراب

» مساء الخير
5/2/2015, 8:40 am من طرف السراب

» مي زيادة
4/22/2015, 11:17 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» لبيد بن ربيعة
12/28/2014, 4:44 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» زهير بن أبي سلمى
12/20/2014, 4:32 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» جبران خليل جبران
12/5/2014, 2:16 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» مجموعة مؤلفات محمد حسنين هيكل
11/24/2014, 10:58 pm من طرف eng rado

» إيايا أبو ماضي
11/5/2014, 2:09 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» حمل برنامح تعلم اللغة الانجليزيه على جهازك المحمول
9/11/2014, 10:04 pm من طرف poopy87

» أوبريت ملحمة تحتمس الرابع ولوحة الاحلام
7/28/2014, 9:41 am من طرف محمود العياط

»  سيف الفراق
7/22/2014, 2:59 am من طرف محمود العياط

»  ديوان اعشقك جدا
7/22/2014, 2:56 am من طرف محمود العياط

» ديوان الحديث مع النفس البشرية
7/22/2014, 2:54 am من طرف محمود العياط

» عمرو بن كلثوم
6/14/2014, 6:02 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» طرفة بن العبد
5/28/2014, 5:26 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

»  ديوان رصاصة فى قلب الجياد العجوزة
5/20/2014, 10:40 pm من طرف محمود العياط

» شهداء 6 أيار 1916
5/6/2014, 5:45 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» الياس قنصل
4/23/2014, 4:20 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» زكي قنصل
4/23/2014, 4:18 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» فضائية الجزيرة إحدى أسلحة قطر
4/3/2014, 6:05 pm من طرف طالب علي

» إضافة رائعة للفايرفوكس ( ميزة AutoPager ) تجعل كل المواضيع في صفحة واحدة
4/2/2014, 4:47 pm من طرف العـدوي

» محمود درويش مؤلفات ودواوين
3/20/2014, 9:56 pm من طرف wadfay

» حاتم الطائي
3/20/2014, 6:35 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» حكمة اليوم
3/2/2014, 6:03 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» امرؤ القيس
3/2/2014, 5:55 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» محتويات مكتبة الروايات
2/9/2014, 4:26 pm من طرف أريج الورد

» تقديم ديوان رصاصة فى قلب الجياد العجوزة محمود العياط
2/1/2014, 8:33 pm من طرف محمود العياط

» الحارث بن حلزة
1/21/2014, 7:36 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» مجموعة من الاغاني النادرة لكاظم الساهر تجدونها عند السراب فقط لا غير
1/19/2014, 10:02 am من طرف mas12ter

» رخصة زواج للمؤجل اداريا
1/8/2014, 9:17 am من طرف anas198510

» الف ليلة وليلة
1/8/2014, 2:01 am من طرف سعيد خليف

» عنترة العبسي
1/5/2014, 6:30 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» معجم المصطلحات النفسية انكليزي فرنسي عربي
11/24/2013, 1:33 pm من طرف محمد حمد

» أنا بهذه اللحظة
11/16/2013, 4:20 am من طرف روان علي شريف

»  ديوان حارسات سجن حوامل من سجين واحد
11/11/2013, 4:27 am من طرف محمود العياط

» النابغة الذبياني
11/10/2013, 5:47 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» عيد مبارك
10/15/2013, 4:02 am من طرف شهين طه

» شعراء الصعاليك
10/7/2013, 3:15 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» برنامج اطلس العالم 2005 ....
9/21/2013, 4:40 pm من طرف magda salah

» ليلى العفيفة
9/14/2013, 3:57 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» حكمة اليوم
9/4/2013, 4:02 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» الأخطل الصغير
9/4/2013, 3:54 pm من طرف المهندس جورج فارس رباحية

شاطر

دخول

لقد نسيت كلمة السر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    بوابة الجحيم

    شاطر
    avatar
    روان علي شريف
    سرابي مميز
    سرابي مميز

    ذكر
    عدد المشاركات : 686
    تاريخ الميلاد : 24/02/1959
    العمر : 58
    عدد مرات الشكر : 99

    tr11r بوابة الجحيم

    مُساهمة من طرف روان علي شريف في 3/16/2010, 1:25 am


    (( ليس كل الرجال خونة.. ولا الخيانة حتما امرأة.))

    أستيقظ غريب من نومه مفزوعا والعرق البارد يتصبب من جبينه كالمحموم الذي أصيب بنزلة برد ، تلازمه الرجفة وكأنه ورقة خريف في نهاية العمر تعبث بها الريح. ضغط على زر المصباح المتواجد على يمينه فعم النور الغرفة وانجلى الظلام ومعه الوحشة ،

    نظر إلى رفيقة لياليه الجليدية المعلقة على الجدار عقاربها تشير الى الثالثة صباحا ، لم يمر على غفوته الا الشيء القليل ، ساعة لا أكثر. التفت صوب قرينته نجاة ّ، رآها غارقة في نوم عميق منذ ساعات. ابتلع ريقه وتمتم ّ اللهم اجعله خيرا ّ ، نفث عن يسراه ثلاثا وتعوذ بالله من شر هذا الكابوس المزعج ومن شر الشيطان الرجيم .
    هرول نحوالمطبخ فاصطدمت رجلاه بدمية ملقاة على الأرض، صب نهرا من القهوة في فنجان يتسع لهمومه وأشعل سيجارة حرائقه وراح يتلذذ بها بعصبية ، هي الوحيدة التي تقاسمه همومه وسواد لياليه الرتيبة ، تحترق معه ومن أجله ، تموت بين شفتيه ثم تنبعث وستضل على حالها إلى أن ينبلج الصبح وتشرق الشمس.

    جلس على الكرسي وراح يلملم شظايا حلمه المزعج ، قد رأى فيما يرى النائم صديقته ّمنارّ تغرق في البحر ومن بين الأمواج المتلاطمة ظهر طيفا يدعى ّايروسّ يصرخ بكل قواه طالبا النجدة ويردد :ّ النجدة..النجدة..أفروديت تغرق.. ّ وفي لمحة بصر هب غريب لتلبية النداء، وفي محاولة منه لنجدتها كاد أن يغرق .اهتز جسده ، أفاق من نومه فوجد نفسه في فراشه.

    انه جد قلق لأنه يعلم بأن رؤية المؤمن جزء من أربعين جزءا من النبوءة ، لذا بدا منزعجا ومتشائما من الأيام المقبلة وما تخفيه في طياتها من مجهول ، هذا المجهول الذي غالبا ما نسميه قدرا ولا نعترف به كنتيجة لأخطاء قد نقوم بارتكابها في حق أنفسنا أوفي حق الآخرين ، هذا المجهول الذي أحيانا مانكون نحن صانعيه ونسميه قدرا قد يكون الطريق المأساوي المؤدي للجحيم كان غريب أول من حدا عن الطريق السوي حين مشى وراء عواطفه واعتقد أن الهروب نحو الأمام يمكن أن يغير من لياليه الحالكات .كان يعتقد أن ّ منارّ رماها القدر قي طريقه كواحة يلتجئ اليها كلما اعترضته العواصف، راح يتقرب إليها حتى كسب مودتها ونشأت بينهما صداقة قوية صداقة بين رجل وامرأة كليهما يبحث عن حلقته المفقودة ، رجل يبحث عن امرأة يهرب إليها من الحقيقة لتنسيه هموم الدنيا ويجد ذاته فيها وامرأة تبحث عن رجل قد ترتمي في أحضانه حين يشعرها بالأمان وبقيمتها كامرأة . ظلت تحاصره ويحاصرها كما يحاصر المتوسط مدينتهما حتى استردا ثقتهما المفقودة وبهذا يكونا قد وضاعا الدعائم الأولي لمدينتهما الفاضلة التي كانا يحلما بها ولكل منهما نظرته الخاصة فيها دون أن يطلع الطرف الأخر عليها.

    ومرت الأيام في تسلسل مثير الا أن أحس غريب بقوة عجيبة تدفعه دفعا تحو منار لم يجد لها تفسيرا سوى أنها ساحرة كالبحر ، شقراء ذات عيون زيتية ، هادئة الطباع ، حزينة وجذابة ، تحب الورود ولحظات الغروب.

    ذات يوم أهدت له قلما وقالت مازحة: (( أكون سعيدة لو تتقبل هديتي المتواضعة ...
    كانت هدية مسمومة ، رسالة مشفرة لن يفك طلاسمها الا المحبين. تقبلها بانقباض وراح يناجي نفسه في صمت: ((ألا تعلمين بأن الأقلام رسائل حساسة ودعوة إلى اتخاذ القرارات الحاسمة ؟ ، أحقا انك تدركين حديث الأشياء وتودين إشعاري بخطورة الموقف أم ماذا ... ! ! ؟
    من يومها أحس غريب بتصدع مدينتهما التي كانا يهربا إليها من الواقع . انقطعت منار عن مواعيدها المعتادة وضل المكان مزارا له لوحده إلى أن التقيا ذات يوم دون سابق انذار.
    .. جاء إلى الشاطئ وجلس بالقرب منه ، وجاءت بعده وجلست قربه وظلا على حالهما إلى أن مزقت السكون.
    قالت : انه يوم حار.
    قال : انه شهر أغسطس .
    قالت : النباتات تحب الماء.
    قال : الماء نسغ الحياة.
    وأحس برغبة ملحة لمتابعة الحوار وأردف يقول :
    أنا أحب الورود لأنها مثلها مثل الانسان ، تحتاج للرعاية منذ أن تكون نبتة صغيرة..وعندما تمد جذورها في الأعماق..
    قاطعته وقالت : العروق الخضراء.. مثل الأطفال ..انها مشاريع للمستقبل ، ألا تشاطرني الرأي ؟.
    لحظتها تيقن غريب من مقصدها ، انه طموح كل امرأة ذكية وعاشقة تبحث عن شرعيتها دون أن تسقط في مخالب الرذيلة أو تنزلق نحو الخطيئة. لم يرد عليها بل راح يتذكر مشهد ابنته الوحيدة وهي تحتفل بعيد ميلادها السابع، أثناء تقطيعها التورتة قالت بشقاوة : ((القطعة الأولي لبابا أما الثانية فهي لماما..)) ثم واصلت حديثها بتهكم الكبار : (( لا تغضبي يا ما ما إني أحبكم جميعا ستكون أول قطعة لك في عيد ميلادي الثامن فما عليك الا الانتظار..)) وراحت تعانقهما وتقبلهما في حنان فياض حتى أحسا بأنهما أسعد زوج في الكون ونسيا خلافاتهما ، في هذه اللحظات هبط غريب من غيمته وحط على أسلاك الواقع كنورس أضناه التحليق فأوجد نفسه بين نارين وأحس بأن المجهول يحاصره واللحظة مواتية للتخلص منه للأبد ، وان أوجبت التضحية لا بد له أن يضحي...
    ا ستنتج بأنه أحيانا تبدأ مأساة الانسان بكلمة طائشة أو قرار خاطئ في لحظة غضب ولا شعور ، تبدأ من لا شئ من تفاهات طرف ما حتى يحس الطرف الأخر بالإهانة فتبدأ الهوة تتسع شيئا فشيا وتتصاعد كالدخان إلى أن تحتل مكانها عاليا بين النجوم ويبقى الانسان عاجزا عن حصرها إلى أن يتعطل عقله عن التفكير ويستوي الخطأ بالصواب و من جملة الأخطاء حين لا يعترف الرجل بجنونه لقرينته ويعترف لأخرى بحبه الجنوني معتقدا أن السعادة امرأة جميلة أخرى يفتح بابها على النعيم دون أن يعلم بتصرفه هذا قد يفتح لنفسه بوابة الجحيم وما ّ منارّ ما هي الا مدخلا للنار، لو أجابها بصدق عما يشعر به تجاهها لتعقدت الأمور، ، عمل كل ما بوسعه لكي يبدو متماسكا ورد عليها بهدوء وبرودة أعصاب:
    - لنبقى أصدقاء وباسم الاختلاف تستمر الحياة ، بالمناسبة عائشة تبلغ لك السلام.
    - انك لم تجيب عن سؤالي بصراحة.
    - بصراحة …بصراحة يا ّمنارّ أنت لا تختلفين عن الذين لا يؤمنون بصداقة الجنسين أنك تطلبين المستحيل .. ،لا زلت شابة والمستقبل أمامك.
    - عندما أفقد اسمي في ذاكرة من أحب فلن أحاول البحث عن البديل لأن قوتي تكمن في انكساري وفي صمتي انهياري .أنتم الرجال سواسية..لن تراني منذ اليوم..الوداع..الوداع.
    أحمر وجهها وراحت تعدو والدموع تنهمر من عينيها دون أن تلتفت ورائها، أحس غريب بالندم الممزوج بالشفقة لكنه أيقن بأنه أفلت من المجهول الذي كان يطارده، لم يسقط في معركة الحياة بل سقطت عواطفه دفاعا عن وطنه الصغير وتغلب العقل على القلب والوقت كفيل بتضميد الجراح .
    مر أسبوع كامل على اختفاء منار دون أن يعرف لها أحدا عن أثر حتى جاء اليوم الذي فتح فيه كالمعتاد جريدته وإذ به يعثر على صورة لوجه ليس بغريب عليه وقد كتب تحته في ركن الحوادث :(( لقد عثر على فتاة في سن السابعة والعشرون من عمرها جثة هامدة على طريق الطنف المؤدي للميناء وحسب شهود عيان لقد رمت بنفسها من فوق جسر الحياة وفي انتظار التحقيق القضائي حول ملابسات القضية تبقى الأسباب مجهولة)).

    ثم قال وكأنه يخاطب شخصا بذاته ((أيها المجهول..لو كنا نعلم..)) وضل يتأمل في صورتها وكأنه يكلمها قال مناجيا نفسه : (( ها هو برهان الجزء من الأربعين جزءا من النبوءة قد تحقق ، لكن هل لي دخل فيما أقدمت عليه؟ أم انه قدرك ؟ وانتحارك .. أكان قضاء وقدر أم أنا المتسبب فيه؟))
    وبينما هو على حاله إذ بعائشة تقف فوق رأسه دون أن يشعر بها ، فتنتشله من غفوته بسؤالها :
    - بابا..بابا..أليست هذه صورة طاطا منار ؟
    نعم يا عزيزتي انها طاطاك منار.
    هل أصبحت من المشاهير؟ ولماذا تبدو عيناها مغلقتان ؟
    - لأنها لم ترد أن تر الحقيقة المجردة بعينين مفتوحتين.
    وفي محاولة منه للتهرب من أسئلة أخرى قد تحرجه ضمها لصدره هاتفا في أذنها :
    بلغي ما ما نجاة بأننا سنزور معا هذا المساء منتزه ّ جنة الأحلام ّ الذي لم نزره منذ مدة.



    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 10
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: بوابة الجحيم

    مُساهمة من طرف السراب في 3/17/2010, 12:59 am

    (( ها هو برهان الجزء من الأربعين جزءا من النبوءة قد تحقق ، لكن هل لي دخل فيما أقدمت عليه؟ أم انه قدرك ؟ وانتحارك .. أكان قضاء وقدر أم أنا المتسبب فيه؟))

    أنه قدرها
    قدرك انك اخترت جنة الاحلام(ربما هنا انت مازلت تحلم)
    لادخل لك بما حصل هي التي احبت رجلا ليس لها اصلا
    وكانت هذه نهايتها
    لكن شو بدك بالحكي ياروان
    انت رائع بل اكثر
    سرد خلاني حس انك تحكي لي قصة حقيقية صارت معك
    مرحى لك مع مرتبة الامتياز
    برافووووووووو والى الامام
    والى المزيد من الـتألق



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    روان علي شريف
    سرابي مميز
    سرابي مميز

    ذكر
    عدد المشاركات : 686
    تاريخ الميلاد : 24/02/1959
    العمر : 58
    عدد مرات الشكر : 99

    tr11r رد: بوابة الجحيم

    مُساهمة من طرف روان علي شريف في 3/17/2010, 5:13 am

    السراب كتب:(( ها هو برهان الجزء من الأربعين جزءا من النبوءة قد تحقق ، لكن هل لي دخل فيما أقدمت عليه؟ أم انه قدرك ؟ وانتحارك .. أكان قضاء وقدر أم أنا المتسبب فيه؟))

    أنه قدرها
    قدرك انك اخترت جنة الاحلام(ربما هنا انت مازلت تحلم)
    لادخل لك بما حصل هي التي احبت رجلا ليس لها اصلا
    وكانت هذه نهايتها
    ...وقبل انتحارها قالت:
    مقدورك ان تمضى أبدا ..فى بحر الحب بغير قلوع
    وتكون حياتك طول العمر.. طول العمر كتاب دموع
    مقدورك أن تبقى مسجونا بين الماء وبين النار
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 10
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: بوابة الجحيم

    مُساهمة من طرف السراب في 3/17/2010, 5:46 am

    ياولدي هههههههههههههه



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    روان علي شريف
    سرابي مميز
    سرابي مميز

    ذكر
    عدد المشاركات : 686
    تاريخ الميلاد : 24/02/1959
    العمر : 58
    عدد مرات الشكر : 99

    tr11r رد: بوابة الجحيم

    مُساهمة من طرف روان علي شريف في 3/17/2010, 3:14 pm

    السراب كتب:ياولدي هههههههههههههه
    لا تحزن...
    فالشقاء عليك هو المكتوب.
    شكرا على المرور.
    avatar
    روان علي شريف
    سرابي مميز
    سرابي مميز

    ذكر
    عدد المشاركات : 686
    تاريخ الميلاد : 24/02/1959
    العمر : 58
    عدد مرات الشكر : 99

    tr11r رد: بوابة الجحيم

    مُساهمة من طرف روان علي شريف في 11/21/2015, 9:47 pm

    تلك الأيام...
    عودي..عودي...
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 10
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: بوابة الجحيم

    مُساهمة من طرف السراب في 5/27/2016, 9:20 am

    ليتها تعود يا روان ولن تعود
    ان عادت سوريتي كما كانت ربما نعود
    ياروان اغلى الاصدقاء استشهد وهل الشهداء يعودون رغم انهم احياء
    مللت الغربة ياروان سنتين ماشفت اهلي 
    متعبة انا ....
    وتقول لي عودي هل تريد هند بلا روح يا روان
    الله يحفظ اوطانكم 
    نحن اموات اعمل لي عزاء يا استاذ علي



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء
    avatar
    روان علي شريف
    سرابي مميز
    سرابي مميز

    ذكر
    عدد المشاركات : 686
    تاريخ الميلاد : 24/02/1959
    العمر : 58
    عدد مرات الشكر : 99

    tr11r رد: بوابة الجحيم

    مُساهمة من طرف روان علي شريف في 5/28/2016, 2:43 pm

    الغرج قريب باذن الله وسنزور سوريا كما كنا نخطط لنلك الزيارة قبل الحرب.
    يا رب.
    avatar
    السراب
    ادارة عامة
    ادارة عامة

    انثى
    عدد المشاركات : 10951
    تاريخ الميلاد : 11/01/2008
    العمر : 10
    عدد مرات الشكر : 353

    tr11r رد: بوابة الجحيم

    مُساهمة من طرف السراب في 6/7/2016, 7:22 am

    ههههههههههه حتى الاحلام استشهدت
    كم انت جميل استاذ علي
    كل عام وانت وعائلتك بألف خير
    اسأل الله ان يجعلكم من عواد الشهر الكريم
    رمضان كريم



    أمة العرب لن تموت وإني أتحداك بإسمها يافناء

      الوقت/التاريخ الآن هو 1/17/2018, 10:43 pm